امزاري من الداخلة الفاعل الجمعوي اساسي لتفعيل مشاريع إصلاح المنظومة التربوية

adil

كشف وزير التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي سعيد أمزازي، خلال اللقاء التنسيقي الجهوي حول تنزيل أحكام القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، أن “الفعاليات الجهوية، من سلطات محلية ومجالس ترابية ومجالس إقليمية وجمعيات شريكة، تعتبر شريكا أساسيا في تفعيل المشاريع الاستراتيجية لتنزيل أحكام القانون.

وأكد الوزير خلال هذا اللقاء، الذي انعقد اليوم الجمعة 19 مارس 2021، بمدينة الداخلة، أن كسب مختلف تحديات الإصلاح التربوي على مستوى جهة الداخلة – وادي الذهب، يبقى رهينا بمستوى التملك الجماعي لهذه المشاريع الاستراتيجية، وتطوير آليات التدخل الميداني، وتقوية قنوات التنسيق، وتحقيق التقائية مختلف برامج التنمية المحلية مع برامج تنزيل القانون الإطار، والمتابعة الدقيقة والمنتظمة للأوراش المفتوحة.

وأشار إلى أن “الآفاق التي تفتحها الجهوية المتقدمة، والإمكانات التي أصبحت تتيحها، فضلا عن الكفاءات التدبيرية والخبرة الميدانية للمسؤولين والأطر والمنتخبين على صعيد هذه الجهة، كلها عوامل وفرص متاحة من شأنها دعم هذا الورش”.

وبهذه المناسبة، أشاد السيد أمزازي بانخراط مختلف المتدخلين والشركاء بجهة الداخلة – وادي الذهب، من سلطات محلية ومجلس جهوي وباقي المجالس المنتخبة، منوها كذلك بالمجهودات التي يبذلها مسؤولو وأطر المنظومة بالجهة من أجل تحقيق أهداف الإصلاح التربوي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

نائب بابا الفاتيكان يشيد بريادة جلالة الملك في تعزيز الحوار بين الأديان

أشاد نائب البابا العام على أبرشية روما الكاردينال أنجيلو دي دوناتيس بريادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس في تعزيز الحوار بين الأديان، وذلك خلال لقاء عقده ،اليوم الجمعة 19 مارس 2021، مع سفير المغرب في إيطاليا السيد يوسف بلا. وقال الكاردينال دي دوناتيس، خلال هذا اللقاء، إن المغرب أرض اللقاءات […]