الاعلامية مباركة الزروالي في ذمة الله

nawal dalloul

انتقلت الى عفو الله الصحفية والفاعلة الجمعوية مباركة الزروالي، بالديار الاسبانية صبيحة هذا اليوم بعد معاناتها مع مرض مزمن.

وقد كانت قيد حياتها اول اعلامية ناطقة باللغة الاسبانية بالاذاعة الجهوية للعيون, ورئيسة جمعية مساندة الاشخاص المعاقين وعضوة بالمجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية .

والفقيدة كانت رمزا للنضال الاعلامي و رائدة في العمل الجمعوي، و عنوانا للوداعة و الرقة والطيبوبة والبساطة، ونموذجا للمراة الصحراوية العصامية الانسانة، المحبة للخير الهادئة الطباع صابرة على البلاء حامدة لله على قضاءه وقدره في مواجهة مرضها ، ولم تتوان قط عن الدفاع و مساندة الفئات ذات الاحتياجات الخاصة بالصحراء حيث كانت اولى اهتماماتها الى جانب العمل الاعلامي، وفن الرسم الذي وجدت فيه مرتعا للتعبير عن مشاعرها الانسانية النبيلة.

لوحة فنية من ابداع مباركة الزروالي في حفل تكريم رئيس اذاعة العيو ن الجهوية 2004

لهذا المصاب الجلل تتقدم المجلة الجمعوية بتعزية ومشاطرة احزان عائلة الفقيدة وان يتقبلها في عداد الصالحين من عباد الله الذين يجدون ماعملو من خير ، وانا لله وانا اليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

بالفيديو: ساكنة البيضاء تثمن العمل الإنساني للوقاية المدنية و رجال الأمن

لا حديث للساكنة البيضاوية سوى عن العمل الإنسان الجبار الذي قامت به الوقاية المدنية و الأمن بالفداء مرس السلطان بتسخير رجالهم و معداتهم من أجل إنقاذ قطة كانت عالقة بنخلة علوها أكثر من 10 أمتار، ليلة أمس الجمعة 5 يناير 2021 بالقرب من حديقة الإيسيسكو بالدار البيضاء. وتعود تفاصيل الحادث […]