درب سلطان الفداء و غطاء العمل الجمعوي لأغراض سياسية

adil
العمل الجمعوي من أجل أغراض سياسية

إختلط على المتتبع لشأن الجمعوي بدرب السلطان الفداء حول الدور الذي تقوم به بعض الجمعيات بالمنطقة، هل هو من أجل مساعدة المواطن الضعيف المقهور، أم هي أعمال من أجل أغراض سياسية.

حيث عرفت بالمنطقة مؤخرا ضجة إعلامية حول توزيع المعونات على الأسر الفقيرة، التي تشكل أكبر فئة بالمنطقة، وقيام عدد من جمعيات المجتمع المدني النشيطة على مستوى المنطقة، بمراسلت سفير دولة الإمارات العربية المتحدة، بسبب القفف التي وهبتها الشيخة فاطمة بنت مبارك أم ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، لعدد من الجمعيات بهدف توزيعها على الأسر الهشة والمعوزة بمختلف مناطق المغرب، ضمن الحملة الإنسانية التي تطلقها “أم الإمارات” سنوياً في مختلف أرجاء العالم العربي.

و وصفته الجمعيات في مراسلتها “عدم صيانة مسؤولي عمالة الفداء مرس السلطان الأمانة التي اؤتمنوا عليها، من خلال عدم تزكيتهم للجمعيات الأقدم والأجدر والأكثر حنكة من أجل السهر على توزيع المساعدات المهمة”، كما اعتبرت الجمعيات من خلال نفس المراسلة أن مسؤولي العمالة “لم يصونوا الأمانة حينما قزموا القفة التي كانت تتجاوز قيمة المواد بها 2000 درهم مغربي إلى قفة هزيلة لا تتعدى قيمتها فقط 200 درهم” حسب مصادر “صحفية “.

ولكن المصادر لم تقف عند هذا الحد، بل نشر مقالا آخر تحت عنوان “هل أطلق بودريقة حلمة انتخابية سابقة لأوانها؟ ما يضع عدة علامات إستفهام؟؟؟؟؟؟

وسترسل كاتب المقال، أن منخرطي تنسيقية حزب التجمع الوطني للأحرار الفداء مرس السلطان المشور، يقومون خلال الأيام الأخيرة بالتواصل مع بعض المواطنين بالعمالة، لإخبارهم بأنهم أصبحوا منخرطين بالحزب، وأنهم سيتوصلون ببطائق انخراطهم خلال الأسبوع المقبل، وكشفت مصادر الجريدة، أن أغلب الذين تم التواصل معهم، هم أفراد أسر تستفيد من المعاونات التي تقدمها الجمعية التي يرأسها المنسق الإقليمي للحزب السيد محمد بودريقة.

وكشف المصدر ذاته أنه من خلال مكالمة هاتفية مع المنسق الإقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار بالفداء مرس السلطان، أكد محمد بودريقة أنه “بالفعل تم التواصل مع الأسر التي تستفيد من المعاونات، وهذه الاتصالات تهم ثلاثة جوانب، الجانب الأول متعلق بتحديد لائحة الأشخاص الذين سيستفيدون من عملية توزيع المعاونات المقبلة، التي يتم توزيعها مع اقتراب شهر رمضان والتي نقوم بتنظيمها منذ أربع سنوات”.

وأضاف المصدر أن نفس المتحدث في معرض حديثه كشف أن “الجانب الثاني، يتعلق بدعوة المواطنين والمواطنات الذين تم التواصل معهم بأهمية التسجيل في اللوائح الانتخابية، ما كانقولوش ليهم صوتو علينا، ولا خاصكم تصوتو علينا، كانوعيوهم بأهمية التسجيل في اللوائح الانتخابية خصوصاً وأنه تم تمديد آجل التسجيل”

وبخصوص الأخبار المتداولة حول إخبار من تم الاتصال بهم أنهم منخرطون بالحزب، والقيام بحملة انتخابية سابقة لأوانها، أوضح بودريقة في تصريحه “الجانب الثالث الذي نعمل عليه هو هذا، والمتعلق بدعوة المواطنين للانخراط في الحزب، والمشاركة في العمل الحزبي والسياسي، لا ندعو أحداً للتصويت للحزب، ولكن ندعو المواطنين والمواطنات للانخراط، وهذا توجه الحزب على الصعيد الوطني، وعدد من الأحزاب تقوم بنفس الشيء، الأمر لا يتعلق بحملة انتخابية، وإنما بتشجيع المواطنين والمواطنات على الانخراط في العمل الحزبي”.

وكشف محمد بودريقة أن عدد منخرطي الحزب وصل بمتم السنة الماضية إلى أزيد من سبعة آلاف منخرط على مستوى الفداء مرس السلطان، ما يتجاوز الهدف المسطر من طرف تنسيقية الحزب والذي كان يرمي للوصول إلى خمسة آلاف منخرط مع نهاية العام 2020.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

رسميا غدا المغرب سيتسلم أول جرعات لقاح ضد فيروس كونا « كوفيد 19 »

ستحل غدًا الجمعة 22 يناير 2021 بالمغرب، أول طائرة محملة باللقاح ضد فيروس كورونا « كوفيد 19 »، قادمة من الهند، حسب ما كشفت عنه وكالة الأنباء « رويترز ». وكشف الوكالة، أن وزير الخارجية الهندي قال أن حكومته، قد منحت تراخيص تصدير لقاح “ّكورونا”، حيث سيتم نقل أولى الشحنات إلى البرازيل والمغرب يوم الجمعة. […]