منار السليمي يطلب من الوزير مصطفى الرميد تقديم استقالته

adil

راج مؤخرا خبر يفيد بأن وزير حقوق الإنسان والعلاقات مع المجتمع المدني المغربي مصطفى الرميد، لم يقم بتسجيل كاتبته التي توفيت مؤخرا، وكانت تشتغل بمكتبه الخاص بالمحاماة لمدة عشرين سنة، في صندوق الضمان الاجتماعي،

وفي هذا الاطار، قام الأستاذ الجامعي و المُحلّل السياسي المغربي و رئيس المركز الأطلسي للدراسات الاستراتيجية والتحليل الأمني عبد الرحيم منار السليمي، بنشر تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي يطلب فيها من الوزير تقديم طلب إعفائه من منصبه، بسبب هذا الموضوع الذي إنتشار كالنار في الهشيم.

وجاء في هذه التدوينة الذي نشرها منتصف الليلة السبت 20 يونيو 2020، ما يلي

يجب على مصطفى الرميد ان يطلب اعفاءه،

بعد ان اكد محامي في مكتب الوزير مصطفى الرميد الخبر الذي ظل يروج منذ اسبوع تقريبا حول قضية المرحومة التي ظلت تشتغل بمكتب الرميد لمدة عشرين سنة بدون تسجيل في صندوق الضمان الاجتماعي ،اعتقد ان على الوزير مصطفى الرميد ان يطلب اعفاءه، فالامر ليس فيه تحامل على البيجيدي كما يذهب إلى ذلك البعض ،ولكن يجب الانتباه، فالامر يتعلق بوزير وليس وزير عادي ،وزير شغل حقيبة وزارة العدل والان وزارة حقوق الإنسان والعلاقات مع المجتمع المدني ،الخبر تناقلته وسائل اعلام وطنية ودولية ،فكيف سيقف الرميد غدا للدفاع عن حقوق الإنسان، فالامر بات يتعلق بصورة المغرب ،والوزير الرميد معروف عليه جدالاته ونقاشاته ودفاعه عن مواقفه ،ولكن في هذه القضية يجب ان تكون جرأة اخرى للوزير الرميد وهي ان يطلب اعفاءه ،لان السؤال الذي يجب ان يفكر فيه الوزير الرميد هو ماذا سيقول في جنيف اذا كان يقدم عرضا حول حقوق الانسان بالمغرب وتدخل حقوقي اجنبي او مجموعة حقوقية اجنبية وطرح هذه القضية على الوزير الرميد،قضية تشغيل مواطنة مغربية بدون ضمان اجتماعي ،ماذا سيكون جوابه ؟ان هذه القضية اخطر من قضية الكراطة وقضية الشكلاط وقضية وزير وقصة عيدالميلاد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

السفير الأمريكي بشمال المغرب من أجل العائلات المتضررة من جائحة كورونا

قام السفير الأمريكي بالمغرب “فيشر”، الشريك المحلي مع الإتحاد الوطني لنساء المغرب “UNFM”، بزيارة لمدينة طنجة، من أجل الوقوف على برنامج الإغاثة الغذائية لحكومته. وتسعى الحكومة الأمريكية بتعاون مع الحكومة المغربية، من خلال برنامج يحمل إسم “فرصتي” التابع للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، توجيه إعانات إلى العائلات المتضررة من جائحة كورونا. […]