جمعية مغربية تنظم أول مؤتمر بإسبانيا لمحاربة الإسلاموفوبيا

adil

ستحتضن مدينة مالقا الإسبانية فعاليات المؤتمر الوطني الأول لمحاربة الإسلاموفوبيا، من تنظيم الجمعية المغربية لإدماج المهاجرين.

وحسب البلاغ، الذي توصلت به الجمعوية، فإن المؤتمر سينعقد يومي 11 و 12 دجنبر 2019.

وتكمن أهمية هذا المؤتمر، في كونه الأول من نوعه الذي ينظم في إسبانيا، بمشاركة فعاليات مدنية و سياسية و أكاديميين و صحفيين و فنانين و رياضيين إسبان و مغاربة، و الذين سيعرضون كل من جانبه الوسائل و الإستراتيجيات لمحاربة الإسلاموفوبيا من خلال المواضيع التالية: التربية و التعليم، القانون، الفن و الرياضة، النوع، وسائل الإعلام و الأنترنت، التاريخ، العمل الإجتماعي و كذا نظرة الإسلام للإسلاموفوبيا.

ووفقاً للتعريف الذي قدمه المجلس الأوربي و لجنة القضاء على جميع أشكال التمييز العنصري في الأمم المتحدة فإن الإسلاموفوبيا هي شكل من أشكال العنصرية و الكراهية و التي تتجلى من خلال العداء و الإستبعاد و الرفض أو الكراهية ضد الإسلام أو المسلمين أو الرموز التي لها علاقة بهذا الدين، إنها ظاهرة تحدث خاصة في المناطق التي يشكل فيها المسلمون أقلية.

وحسب البيانات التي تم تجميعها من طرف هيئة التجمع المواطني لمناهضة الإسلاموفوبيا فقد ازداد الخوف من الإسلام بشكل كبير في اسبانيا في السنوات الأخيرة، حيث شكلت الهجمات ضد المسلمين حوالي 40 %من جرائم الكراهية سنتي 2015 و 2016، و لم تشهد هذه الأرقام انخفاضاً في السنوات اللاحقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

مشجع يثير رعب كريستيانو رونالدو

اقتحم أحد المشجعين أرضية إستاد “باي أرينا” فور انتهاء مواجهة بايرليفركوزن الألماني وضيفه يوفنتوس والتي انتهت بفوز الفريق الإيطالي بهدفين نظيفين. وبينما كان النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو منشغلا بمصافحة زملائه في الفريق الإيطالي، فوجىء بالمشجع الذي حاول معانقته لالتقاط صورة تذكارية معه.  ولكن المشجع الذي حاول التخلص من ملاحقة رجال […]