الدرك الملكي بالمغرب يضع حدا لعملية دامت 22 سنة بإيطاليا

adil

إستطاعت عناصر الدرك الملكي بمدينة تمارة من إلقاء القبض على عنصر خطير مطلوب للعدالة الإيطالية محكوم عليه غيابيا ب 11 سنة سجنا نافذة.

وضع الدرك الملكي المغربي الحد لعملية دامت حوالي 22 سنة من البحث، بعدما تمكن عناصره يوم 12 أبريل الماضي من إلقاء القبض على المدعو أنجيلو فيليبيني، 72 سنة، كان يشكل أحد عرابي مافيا “درانغتا” في الثمانينات والتسعينات من القرن الماضي بمدينة كومو الإيطالية.

 وحسب ما نقل موقع صحيفة إلجورنو عن مصالح النيابة بكومو أنه تورط في تهريب كميات مهمة من المخدرات بتواطئ مع عصابات تركية، وقبل إلقاء القبض عليه بعد تفكيك الشبكة التي كان يعتبر أحد أعضائها في سنة 1996 تمكن من الفرار، واستطاع أن يبقى بعيدا عن أعين المحققين إلى غاية يوم 12 أبريل الأخير بعدما استطاعت عناصر الدرك الملكي بالقرب من العاصمة المغربية الرباط القبض عليه.

وبحسب ذات المصدر فإن درك تمارة استطاع من خلال عملية مراقبة روتينية للمافيوزي الإيطالي اكتشاف استعماله لجواز سفر بلغاري مزور، وبعد تعميق التحقيق معه استطاعت ذات العناصر الأمنية المغربية الكشف عن هويته الحقيقية بعد الرجوع إلى ملفات المبحوث عنهم عن طريق الأنتربول خاصة بوقوفهم على بعض العلامات الجسدية المذكورة في ملفه من قبيل بتر إحدى أصابع يده اليسرى.

وهو يوجد حاليا رهن الإعتقال بالمغرب في انتظار استكمال باقي الإجراءات لتسليمه لإيطاليا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

المغرب جنب دول أوربية هجمات إرهابية خطيرة

قال عبد الحق الخيام، مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية (البسيج)، في حوار مع وكالة فرانس برس ، إن المغرب جنب سبع دول أوروبية هجمات إرهابية خطيرة