خطر يهدد المغرب بسقوط أكبر قمر صناعي فوق أراضيها

adil

صنفت تقارير أصدرتها عدة وكالات عالمية، المغرب ضمن دول، مهددة بسقوط قمر صناعي صيني على أراضيها في غضون 10 أيام، وهي الفترة المتوقعة لدخول المحطة الفضائية الصيني “تيانغونغ 1” الغلاف الجوي.

وتوقعت عدة مراكز لرصد ومتابعة الأقمار الصناعية، ومنها القيادة الإستراتيجية للدفاع الأمريكي، سقوط القمر الصناعي الصيني يوم 3 ابريل في حدود الساعة 7:37 بتوقيت غرينتش، دون أن يتم تحديد موقع سقوط القمر بالضبط، وبحسب التقديرات، فان المناطق المحتملة لسقوط القمر الصناعي هي المغرب، الجزائر، تونس، فرنسا، اسبانيا، البرتغال.

وقالت مراكز فضائية دولية، أن المحطة الفضائية الصينية المهدّدة بالسقوط، والتي تم إطلاقها في 2011، توقفت عن العمل منذ عامين. كما أعلنت في السابق الصين أن أول محطة فضائية بشرية لها، وهي “تيانغونغ-1″، ستدخل الغلاف الجوي للأرض بطريقة غير مُتحكم بها بعد أن فقدت السيطرة عليها، ونظرا لحجم المحطة الكبير وكثافتها فإن بعض القطع الكبيرة قد تنجو من الاحتراق في الغلاف الجوي وتجد طريقها إلى الأرض، الأمر الذي قد يثير القلق.

وفي هذا الشأن تقول الكاتبة لورين غروش في موقع “ذي فيرج” المعني بشؤون التقنية، وهي مراسلة مختصة بالفضاء، إن محطة تيانغونغ-1 أكبر قليلا من معظم الأقمار الاصطناعية التي تقع على الأرض، لكن احتمالات سقوط أي قطع على رأس أي إنسان ضئيلة جدا، وهي في الواقع أقل من احتمال إصابة شخص بصعقة برق.

ووفقا لشركة “أيروسبيس كوربوريشن”، وهي منظمة أبحاث غير ربحية تقدم توجيهات بشأن البعثات الفضائية، فإن مخاطر احتمال أن يصاب شخص بحطام فضائي ساقط هي نحو واحد في التريليون. ولن تزيد محطة تيانغونغ-1 بشكل كبير هذه الاحتمالات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

بائع متجول يبهر الإيطاليين و يصبح حديث الساعة بإيطاليا

حصل الطالب المغربي عبد المولى الخديري، 31 سنة، على المجستير في الهندسة المدنية، وناقشة أطروحة تخرجه صباح اليوم الثلاثاء 27 مارس 2018، بجامعة طورينو التقنية المتعددة التخصصات (بولتكنيك). بائع متجول مغربي يتخرج مهندسا بطورينو بائع متجول مغربي يحصل على ماجستير في الهندسة المدنية بأرقى الجامعات الإيطالية! Publiée par ‎مغاربة إيطاليا‎ sur Mardi […]