إمكانات تنويع الإقتصاد الوطني المغربي تصل 90 %

adil

ذكرت دراسة للمندوبية السامية للتخطيط أن إمكانات تنويع الاقتصاد الوطني تصل إلى 90 في المائة، في ما يتعلق بالمواد الخام، والمنتجات الأولية، والمنتجات ذات المحتوى التكنولوجي المنخفض.

 وأشارت هذه الدراسة، التي تتعلق بإمكانات تنويع الاقتصاد المغربي والفرص الجديدة لنموه، إلى أن الإمكانيات المتبقية لتنويع المنتجات الجديدة، والتي يبلغ عددها 180 منتجا، تتشكل من منتجات ذات محتوى تكنولوجي متوسط وعال، مع تحقيق الثلث (66 منتجا) على المدى البعيد.

وأكد السيد أحمد لحليمي علمي، المندوب السامي للتخطيط، على هامش هذا اللقاء، على “الضرورة الحتمية” لتنويع النسيج الإنتاجي للاقتصاد المغربي، من أجل تحسين المدخرات المحلية، من خلال زيادة توزيع مناصب الشغل والمداخيل.

كما دعا المندوب السامي للتخطيط إلى تحسين المدخرات الوطنية من خلال توفير إمدادات “أقوى وأكثر قدرة على المنافسة”، بالنظر إلى إمكانات تنويع النسيج الإنتاجي للبلاد عن طريق تحديد فرص جديدة للاستثمارات المنتجة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

إحتفاء بالموروث الثقافي المغربي بواشنطن بحضور المديرة العامة لصندوق النقد الدولي

ترأست سفيرة صاحبة الجلالة في الولايات المتحدة الأمريكية، للا جمالة العلوي، والمديرة العامة لصندوق النقد الدولي، كريستين لاغارد، في واشنطن، حفلا يحتفي بالمملكة المغربية وبموروثها الثقافي العريق.  وأعربت سفيرة جلالة الملك، في كلمة بهذه المناسبة، عن سعادتها “بالمشاركة، إلى جانب الأطر المغربية العاملة بصندوق النقد الدولي والبنك الدولي، في هذه […]