وقع منشور يمنع تقديم الإستشارات القانونية عبر وسائل الإعلام على محامين البيضاء

adil

بعد شهرين من توليه منصب نقيب المحامين بهيئة الدار البيضاء، ذ “حسن بيروين” أصدر منشورا يمكن اعتباره من أجرأ المنشورات ، ويقضي هذا المنشور بمنع المحامين من تقديم إستشارات قانونية بالمجان عبر وسائل الإعلام، إلا بعد حصولهم على إذن مسبق منه شخصيا بصفته نقيبا للهيئة.

وبخصوص هذا المنشور، ربطت “الجمعوية” عدة إتصالات بمحامين من هيئة الدار البيضاء، للوقوف على أهمية هذا المنشور بالنسبة إليهم، والذين صرحوا لها، أن هذا الموضوع جاء ليصحح مجموعة من الاختلالات، حسب رأيهم، معللين بالقول ( أن عمل المحامي واتصاله وتواصله مع زبنائه و موكليه، مرتبط بمكتبه، سواء في إطار عمله الأصلي المتمثل في النيابة و الدفاع و المؤازرة أو في مهمة الإستشارة القانونية، التي لا تقل أهمية عن الإختصاص الأصيل، حسب ما جاء في المادة 30 من قانون المحاماة، كما أن هذه الإستشارات المجانية، تنتج نوع من المنافسة غير المشروعة، بحيث يستغلها بعض المحامين كدعاية لمكاتبهم، وتحرم باقي المحامين من تكافؤ الفرص واستخلاص أتعابهم جراء تقديم هذه الإستشارات).

وجدير بالذكر، أن هذه الإشكالية، أصبحت تطرح نفسها بحدة في الأيام الأخيرة، بعد الطفرة الإليكترونية التي شهدها المغرب، ولا سيما عن طريق وسائل الإعلام، و بالخصوص بعد تحرير قطاع السمعي البصري، و ظهور العديد من القنوات و الإذاعات الخاصة، و أيضا ما تلاه من انتشار لوسائل التواصل الاجتماعي، التي أصبحت مؤثرة في تكوين قناعة الرأي العام والتأثير عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

مخطط لترحيل مئات السجناء المغاربة و الجزائريين من فرنسا

كشفت وزارة العدل الفرنسية عن وجود ما يناهز 1895 مغربيا في سجون الجمهورية الفرنسية، من أصل 14.964 سجينا أجنبيا، وبذلك يكون المغاربة قد احتلوا المرتبة الثانية في عدد السجناء الأجانب. جاءت هذه الأرقام من قبل الحكومة الفرنسية رداً على سؤال قدّمه أحد البرلمانيين عن الجمهوريين، حيث دعوا حكومة إدوارد فيليب […]