جمعيات و ساكنة حي الشباب بعين الشق تشتكي التهميش الذي يطال المنطقة

adil

تشتكي مجموعة من جمعيات المجتمع المدني وساكنة حي الشباب بعمالة عين شق من التهيش الذي يطالها من طرف السلطات المحلية المتمثلة في الجماعة الحضرية لعين شق، وذلك بسبب عدم التعامل الجدي مع مطالبهم.

وتطالب الجمعيات و الساكنة من خلال مجموعة من الشكايات توصلت “المجلة الجمعوية” بنسخ منها، بصفة مستعجلة تبليط العديد من الأزقة التي تعاني من التآكل، ما يؤثر على صحة الساكنة من أطفال و مسنين جراء ما يسببه الغبار المتطاير بسبب العربات، و ما تؤل إليه أحوال تلك الأزقة في فصل الشتاء.

وفي إتصال مباشر ب”المجلة الجمعوية”، أوضح أحد الجمعويين أن المشكل مطروح منذ سنة 1990، ويضيف المتحدث إلى “أنه وخلال إتصال مباشر بالسلطات المحلية بالمنطقة عدة مرات كان الرد هو أن الملف بأيدي مجلس المدينة لتبقى دار لقمان على حالها”.

كما أشارت الشكاية إلى التمييز الظاهر في تلك المنطقة، حيث تمت الإشارة إلى أن هناك أحياء يضرب بها المثل من الناحية التجهيزية، في حين هناك أحياء مهمشة كما توضح مجموعة من الصور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

إستئناف التجارة بسوق القريعة الشهير بالدار البيضاء بشروط

إستئناف التجارة بسوق القريعة الشهير بالدار البيضاء اليوم الجميس 25 يونيو، بعد إغلاق دام ثلاثة أشهر تقريبا، ويأتي قرار فتح تجار السوق ملاتهم التجارية في إحترام تام لإجراءات الوقاية من فيروس كورونا “كوفيد 19”. حيث تضافرت الجهود بين التجار وبتنسيق تام مع السلطات المعنية بالسوق، من أجل إستئناف التجارة في […]