إسبانيا تعلن عن إجراءات جديدة بخصوص المغربيات العاملات في حقول الفراولة

aljamaaouia

كشفت صحيفة “إلمنودو” الإسبانية، أن وزارة العمل والهجرة والضمان الاجتماعي الإسبانية، أعدت مرسوما جديدا صدر بالجريدة الرسمية يوم الثلاثاء الماضي، تفرض فيه شروط جديدة تخص المغربيات العاملات في حقول الفراولة بمنطقة “هويلفا”.

وكشفت الصحيفة، أن المرسوم ينص على ضرورة توفير سكن لائق يحفظ كرامة العاملات، ومنع استخدام الخيام أو الطوابق التحت أرضية لإيوائهن، مؤكدا على توفر منازل الإيواء على معدات التبريد والتدفئة، ومطبخ ومساحات مشتركة، وأخرى خاصة تحترم فيها خصوصياتهن.

وتصاحب هذه الإجراءات حسب الإتفاقية الموقة بين وزارتي الشغل والإدماج المهني والوزارة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، القيام بزيارات ميدانية إلى الضيعات الفلاحية المعنية بالأمر، بتنسيق مع السلطات الإسبانية المكلفة بشؤون الهجرة، وتقوية التواصل والتنسيق مع الجانب الإسباني.

كما تنص الإتفاقية على تنفيذ أنشطة ثقافية وترفيهية موجهة للعمال والعاملات المغاربة المتواجدين بالضيعات الفلاحية بإقليم ويلفا، ووضع برنامج لتعليم اللغة الإسبانية لفائدتهم.

بالإضافة إلى وضع رقم هاتفي للتوجيه والإرشاد رهن إشارة العمال والعاملات الموسميين وكذا مطويات ودلائل تحسيسية حول الحقوق التي يضمنها الاتفاق المغربي الإسباني في مجال اليد العاملة والاتفاقية الثنائية للضمان الاجتماعي.

واتفقت الوزارتين أيضا على التعاون مع جمعيات المجتمع المدني المعنية وتعبئة الجمعية المغربية للمحامين المغاربة المقيمين بإسبانيا؛ لوضع خدماتها رهن إشارة العمال الموسميين قصد تتبع أوضاعهم على المستوى القانوني وتقديم الاستشارة اللازمة لهم.

ويأتي هذا المرسوم، بعد الفضيحة التي تفجرت السنة الماضية على خلفية تصريحات لعاملات مغربيات اعترفن بتعرضهن للتحرش بحقول الفراولة الإسبانية، وما صاحب ذلك من ضجة داخل البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Next Post

التلوث يوحد فعاليات المجتمع المدني بالجديدة

دعا تنظيم فيدرالية جمعيات الأحياء السكنية بمدينة الجديدة، و مجموعة من الأساتذة والباحثين و ممثلي عدد من جمعيات المجتمع المدني، إلى إقامة مرصد محلي يقوم بقياس معدلات التلوث على مستوى الإقليم، وتحديد مدى تأثيره على المحيط والساكنة. وشدد هؤلاء المشاركون، في ندوة احتضنها مؤخرا المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالجديدة، […]